​مقتل قيادي تابع لما يسمى بالحرس الثوري الإيراني في سوريا

قالت وسائل إعلام إيرانية إن قائدا ميدانيا تابعا لإحدى تشكيلات ما يسمى بالحرس الثوري قتل في سوريا، وأوضحت أن القتيل يدعى مهدي نعيماني وهو قائد إحدى سرايا ولقي مصرعه خلال مواجهات في سوريا.


وبهذا يرتفع عدد القتلى العسكريين الإيرانيين في سوريا إلى 350 منذ أكتوبر/تشرين الأول الماضي.


 وتشير بعض التقديرات إلى أن إيران فقدت نحو 13000 عسكري في سوريا منذ اندلاع الثورة ضد نظام بشار الأسد في 20111.


وتدعم إيران النظام في قتاله ضد المعارضة بعد الثورة الشعبية التي اندلعت ضده، وذلك عبر مليشيات إيرانية وأخرى لبنانية وأفغانية وعراقية مرتبطة مباشرة بالنظام في طهران.


وإضافة إلى الحرس الثوري، تقاتل وحدات من القوات النظامية الإيرانية إلى جانب قوات نظام بشار، كما أن هناك مستشارين عسكريين إيرانيين في سوريا.


ومؤخرا، أكد رئيس مؤسسة “الشهداء وقدامى المحاربين” الإيرانية محمد علي شهيدي محلاتي أن عدد القتلى الإيرانيين في سوريا تجاوز الألف منذ تدخل إيران عسكريا في الصراع الدائر هناك، ويعتقد أن حزب الله الارهابي والمليشيات العراقية والأفغانية وغيرها تكبدت أيضا خسائر  كبيرة.

‏ 

قم بنسخ الرقم من هنا لتسهيل عملية ارسال طلب الاشتراك من خلال الواتساب 
+97338122239

Instagram :

http://www.Instagram.com/iBahrainews

Twitter :

http://www.twitter.com/iBahrainews

Telegram channel : 

https://telegram.me/ibahrainews

​مقتل قيادي تابع لما يسمى بالحرس الثوري الإيراني في سوريا