​وزير الخارجية متسائلاً: هل هناك دولة لم تسئ لها إيران؟



قال وزير الخارجية البحريني الشيخ خالد بن احمد ال خليفة ان البحرين تقف قلباً وقالباً مع الرئيس الفلسطيني في أي خطوات يتخذها من اجل رأب الصدع ومنع الانقسام الفلسطيني.


واشار الوزير في تصريحات لــ «الأيام» على هامش انعقاد مؤتمر سفراء فلسطين الذي تستضيفه البحرين، الى ان الرئيس الفلسطيني محمود عباس لديه نظرة لما يحدث على الساحة الفلسطينية ونحن بدورنا سنقف معه بكل ما يتخذه حيال خطورة الانقسام الفلسطيني.


وفي سؤال حول ما اذا كان هناك خطوات خليجية ستتخذ خلال الفترة القادمة لدعم موقف القيادة الفلسطينية ازاء حماس قال الوزير«نحن مع كل ما يتخذه الرئيس الفلسطيني عباس من اجل انهاء حالة الانقسام الفلسطيني وسنقف داعمين له بذلك».

ورداً على سؤال حول الهجمة الاعلامية الشرسة التي يشنها النظام الايراني على الاردن ووصفه للاردن بمملكة «الدواعش» قال الوزير «إساءات ايران ليست بالجديدة وهل هناك دولة في المنطقة لم تسئ لها ايران؟».


الى ذلك، اكد وزير الخارجية البحريني في تصريحات للصحافيين على ان البحرين مستمرة في جهودها لمكافحة الارهاب، مشددا على ان البحرين ترفض كافة اشكال الارهاب، وتعمل مع المجتمع الدولي لتجفيف منابع الارهاب سواء عسكرياً او سياسياً او مالياً، لافتاً الى ان موقف القيادة البحرينية يعكس موقف الشعب الرافض للارهاب.

قم بنسخ الرقم من هنا لتسهيل عملية ارسال طلب الاشتراك من خلال الواتساب 
+97338122239

Instagram :

http://www.Instagram.com/iBahrainews

Twitter :

http://www.twitter.com/iBahrainews 

​وزير الخارجية متسائلاً: هل هناك دولة لم تسئ لها إيران؟