​قوات الأسد تواصل خرق الهدنة في الغوطة … هجمات برية وغارات جوية


يواصل نظام الأسد خرق كافة الهدن والاتفاقيات في الغوطة الشرقية، حيث شنت قواته أمس الجمعة هجمات برية مدعومة بقصف جوي ومدفعي وصاروخي عنيف، حيث خاض الثوار اشتباكات لصد الهجمات.


فقد تمكن الثوار من التصدي لمحاولات تقدم قوات الأسد على جبهة إدارة المركبات في مدينة عربين، وهاجمت قوات الأسد جبهة بلدة الزريقية بعد تمهيد بالأسلحة المتوسطة والثقيلة.


وفي سياق متصل فقد شن الطيران الحربي غارات جوية على كل من بلدات الزريقية وحوش الضواهرة وأوتايا في الغوطة الشرقية، وسط قصف مدفعي عنيف جدا على بلدة عين ترما، فيما استهدفت قوات الأسد أطراف بلدة حوش الضواهرة بصاروخ “أرض – أرض”، واستهدفت مزرعة مدينة حمورية بقذائف الهاون.


والجدير بالذكر أن قوات الأسد تحاول منذ عدة أشهر التقدم على جبهات الغوطة وحي جوبر بغية إجبار أهلها وثوارها على القبول بالاستسلام والتهجير إلى الشمال السوري، بالرغم من الخسائر الكبيرة التي منيت بها على مختلف المحاور، وذلك بعدما نجحت بفرض ذلك في أحياء تشرين والقابون وبرزة.


قم بنسخ الرقم من هنا لتسهيل عملية ارسال طلب الاشتراك من خلال الواتساب 
+97338122239

Instagram :

http://www.Instagram.com/iBahrainews

​قوات الأسد تواصل خرق الهدنة في الغوطة … هجمات برية وغارات جوية